الخميس 2021-03-30

لواء تامر الشهاوى عضو مجلس النواب المصرى ولجنه الامن القومى السابق يكتب عن...التودد التركى والانهيارات والحرائق وخناقات الاعلام وفتاه جبل الجلاله .

لواء تامر الشهاوى عضو مجلس النواب المصرى ولجنه الامن القومى السابق يكتب عن...التودد التركى والانهيارات والحرائق وخناقات الاعلام وفتاه جبل الجلاله . طرحت على مدار يومين فى سلسله مقالات عدد من القضايا التى شغلت الرأى العام فتناولنا فى افتتاحيه لتلك المقالات توضيح عام ووضعته تحت عنوان "الهراء الواثق والمسارات الآمنه والفارق بين الرغبه والقدره " كما تناولنا فى مقال لاحق حادث قطار سوهاج والسفينه الجانحه - والتى تم تعويمها لاحقاً - وأيضاً ازمه اختيار الفنانه هند صبرى فى موكب الموميات . وربما تسارع الاحداث هو مادفعني للكتابه ودمج عده موضوعات فى مقال واحد حتى يمكن مجاراه سرعه الاحداث . ولا يمكن ان يمر بسهوله محاولات التودد التركى الاخيره وما استتبعها من ما تابعناه جميعا من تراجع الهجوم للقنوات المعاديه على مصر وهنا لابد من وضع الامور فى نصابها ونؤكد ان التراجع التركى وتحول سياساته نحو مصر وعودته لرشده هو انتصار للأراده المصريه ونتيجه مباشره لثبات سياستنا يجب الاشاره لها و الاشاده بها وتعبر عن وضوح رؤيه مصر وثبات مواقفها وصلابه مبادئها و ما بين الأقوال والأفعال نحن نرصد الأفعال، وإذا لم يكن التصريحات التركيه متوافقه مع السياسات فأن تلك التصريحات لا يصبح لها وقع أو أهميه. كما تابعنا خلال الايام الماضيه عدد من حوادث الانهيارات والحرائق والتى تسببت فى عدد كبير من الوفيات والاصابات وعلى رأسها حادث انهيار عقار جسر السويس وكذا حريق سوق الشرقيه وهى حوادث لن تكون الاولى ولا الاخيره طالما نتباطئ فى تنفيذ واقرار القانون وقد كانت لى معارك عده ضد تراخى المحليات ومنشوره بالكامل على صفحتى الرسميه وعلى الرغم من تسليمى ان هناك محاولات جاده حاليا لاعاده الانضباط للشارع المصرى الا ان الواقع يؤكد ان المشوار لا زال طويلاً نحو تلك الغايه المنشوده. كما فوجئنا الايام الماضيه باندلاع معركه صحفيه اعلاميه بين الدكتور ايمن منصور ندا رئيس قسم الاذاعه والتلفزيون بكليه الاعلام جامعه القاهره وعدد من الاعلاميين نتيجه لقيام الدكتور ايمن بالنشر على صفحته بفيس بوك بعض الانتقادات على الاعلام والمسار الاعلامى بشكل عام وهو امر اراه حق للرجل طالما ينتقد فى صميم تخصصه وفهمه ولكن ان ياخذ الامر مناحى اخرى تتضمن شكل من اشكال القذف فى حق اخرين حتى لو مختلف مع سياستهم هو امر اراه غير مقبول نهائياً . واذكر الجميع انى كنت عضو مجلس النواب الوحيد الذى جاهرت بانتقادات على الاعلام و الوحيد الذى طالبت برلمانيا بعوده وزاره الاعلام فى سبتمبر ٢٠١٩ حتى عادت فى ديسمبر ٢٠١٩ وتحملت فى سبيل ذلك هجوم منظم من بعض الاقلام الرافضه لانتقاداتى التى ثبت صحتها مع الايام الا انى رغم ذلك لم انزلق الى تراشق غير اخلاقى واخترت ان استمر فى معركتى بشكل موضوعى مع احاله ما ورد فى حقى الى السيد النائب العام كما تداولت وسائل التواصل الحادث الاليم الذى اودى بحياه فتاه نتيجه السير عكس الاتجاه بطريق الجلاله وكانت في طريقها للعودة إلى منزلها بعد قضاء عطلة قصيرة في الجونة، فجأة ضلت إيمان نايل المعروفة إعلاميًا بـ«فتاة حادث طريق الجلالة» الطريق ووجدت نفسها في اتجاه الطريق العكسي، تبحث عن أول دوران للمرور منه حتى تسير في الطريق الصحيح وتعود لبيتها كما أخبرت والدتها، لكنها لم تنجح في تحقيق خطتها المسبقة، إذ بسيارتها تصطدم بأخرى، في حادث مأسوي شهده طريق الجلالة الصحراوي بعد أن تفحمت سيارة الفتاة ولقت مصرعها في الحالة، واستدل أقاربها على جثمانها من رقم السيارة ...وكانت قد هاتفت والدتها قبل الحادث مباشرة تخبرها بتحضير السحور استعدادًا لصوم ليلة النصف من شعبان معًا، دقائق معدودة شهدتها المكالمة الأخيرة التي جمعت الفتاة بوالدتها، وبينهما خبر أنَّها تائهة تبحث عن مخرج لتعود لخط سيرها مرة أخرى وهو ما ينفى ونهائياً رغبتها فى الانتحار - رحمها الله .

تواصل معنا

  • للتواصل معنا
  • رقم المكتب: 01000556151 – 01000553938 – 01000553789 – 01000557520
    - 01115333361 - 01115333362
  • فاكس: 26906003
  • صندوق بريدى: 11341
  • البريد الإلكترونى: Elshahawypar@gmail.com

Inspatium 2016. All Rights Reserved ©