الخميس 2020-12-08

أكد اللواء تامر الشهاوي ضابط المخابرات العسكرية المصرية السابق وعضو مجلس النواب، أن زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لفرنسا لها دلالات متعددة.

نائب مصري يعلق على دلالات زيارة السيسي لفرنسا أكد اللواء تامر الشهاوي ضابط المخابرات العسكرية المصرية السابق وعضو مجلس النواب، أن زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لفرنسا لها دلالات متعددة. وقال الشهاوي في حديث حصري لـRT، إن "زيارة الرئيس المصري إلى فرنسا فى هذا التوقيت شديدة الأهمية ولها دلالات متعددة، ففرنسا كانت ضحية حملة كراهية غذاها التطرف ومصر دولة لها باع طويل فى مواجهة الإرهاب والتطرف كما أنها تعد حصنا منيعا ضد التطرف". وتابع أن "الشراكة المصرية الفرنسية تسهم في استقرار الشرق الأوسط كما أن مصر شريك أساسي في استقرار ليبيا ‏فضلا عن الدور المحوري الذي تلعبه مصر في ليبيا ومواجهة الطموحات التركية". وأضاف اللواء الشهاوي: "يجب ألا نضع في ‏الاعتبار أن العلاقات المصرية الفرنسية خلال الفترة الحالية تشهد تطورا إيجابيا مضطردا من خلال حجم العلاقات وتبادل تجاري ضخم وتوحد في الرؤى والمواقف الدولية المختلفة"، مشيرا إلى أنه "كان من أهمها التعاون مع كل من قبرص واليونان أمام الطموحات التركية في البحر المتوسط وهو أمر شديد الحساسية بالنسبة لمصر وبالنسبة لفرنسا. وتابع: "هما تعتبران أن أمن المتوسط خيار استراتيجي ويدخل ضمن مجالهما الحيوي كما يأتي على رأس المباحثات كيفية تأمين موارد البحر المتوسط وحقول الغاز من الاستفزازات التركية". وأضاف: "أتصور أنها ستكون فرصة سانحة للجانبين لتنسيق الجهود والمهام خلال الفترة المقبلة خاصة مع وجود اليونان وقبرص فى هذا التحالف المتوسطي وبالتالي غل اليد التركية في أي محاولات لفرض الأمر الواقع واستنزاف الثروات البترولية أو الهيمنة على شرق المتوسط". https://arabic.rt.com/.../1180928-%D8%B6%D8%A7%D8%A8%D8.../

تواصل معنا

  • للتواصل معنا
  • رقم المكتب: 01000556151 – 01000553938 – 01000553789 – 01000557520
    - 01115333361 - 01115333362
  • فاكس: 26906003
  • صندوق بريدى: 11341
  • البريد الإلكترونى: Elshahawypar@gmail.com

Inspatium 2016. All Rights Reserved ©